• طرق الحد من انتشار أمراض الدواجن.

  • بواسطة العضو : شعبان عبدالقادر

    عدد المشاهدات : 12303 مره
  • نجد عاده أن هناك مشاكل صغيره تقابل المربى فى صناعه الدواجن ولو لم يمكنه مواجهتها والتغلب عليها لأدت به إلى خسائر ومشاكل كبيره لاحصر لها حيث يعتمد النجاح فى تربيه وإنتاج الدواجن على استمراريه تحقيق مستويات مختاره بحرص للجوده وهناك عده عوامل تؤثر فى تأمين الجوده الكليه للإنتاج الداجنى يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار فى أى برنامج قومى يوضع لتحقيق هذا الهدف ويغطى بالضروره جميع حلقات الإنتاج بدءا بالكتكوت عمر يوم وانتهاء بوصول المنتج النهائي من لحم وبيض إلى يد المستهلك ويجب العمل وبكل دقه على تنفيذ المعادله الأساسيه لتربيه الدواجن وهى: (كتكوت جيد تغذيه سليمه بيئه صحيه = نجاح صناعه الدواجن) حيث أن أى خلل فى طرف المعادله الأيمن يؤدى إلى فشل وخساره فى صناعه الدواجن .

    ويمكن إيجاز بعض هذه المشاكل فيما يلى:

    أ‌- الكتكوت :
    يجب اختيار الكتكوت بدقه وعنايه بحيث يكون خالى من مسببات الأمراض التى تنتقل رأسيا عن طريق بيض التفريخ خصوصا السالمونيلا ومن سلاله جيده ذات إنتاج عالى وكفاءه تحويليه عاليه حيث أن العائد يتوقف بدرجه كبيره على جوده الكتكوت المربى وعليه كل استثمارات المشروع.

    ب‌- التغذيه الجيده :
    فالغذاء الجيد المتزن والكامل في جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها الطائر يكون ضروري وهام في بناء الجسم والمحافظه عليه واعاده بناء ما يتلف من أنسجه وكذلك مقاومة الأمراض ومنع أمراض سوء التغذية.

    جـ- البيئة الصحيه :
    من الحقائق المعروفه أنه مهما كانت جوده الكتكوت أو العلف المستخدم فإن المربى لايمكنه تحقيق نتائج جيده فى ظل اداره سيئه للمزرعه خاصه فيما يتعلق برعايه الطيور وحمايتها من الأمراض حيث أن البيئه الغير صحيه تؤدى إلى كثير من المشاكل مما يترتب عليها خسائر كبيره يمكن إيجازها فيمايلى:

    1- درجه الحراره:
    فى حاله ارتفاع درجه الحراره بالعنبر عن الحدود المثلى يعمل ذلك على زياده معدل التنفس ولهاث الطيور ويزداد الأمر سوءا إذا علمنا أن الطيور لايوجد بها غدد عرقيه للتخلص من الحراره الزائده من أجسامها عن طريق التبخير مما يؤدى إلى زياده استهلاك الطيور للماء ممايؤدى بالتالى إلى زياده رطوبه الفرشه والعنبر ومايترتب على ذلك من مشاكل مرضيه وفى النهايه يؤدى ذلك إلى الإجهاد الحرارى وعدم قدره الطائر على تنظيم درجه حراره جسمه وحدوث احتباس حرارى ونفوق .

    2 - الازدحام :
    تربيه الطيور بالعنبر بكثافه أكبر من العدد الأمثل لوحده المساحه يؤدى إلى تزاحم الطيور والحد من حركتها ويمنع الطيور الضعيفه من الحصول على الغذاء والماء وارتفاع نسبه غاز الأمونيا بالعنبرمما يتسبب فى ضعف مقاومه الطيور للأمراض وكذلك يتسبب فى ظهور حالات الافتراس بين الطيور.


    3- سوء التهويه:
    تعتبر تهويه وتجديد هواء العنبر باستمرار من العوامل المهمه لنجاح برنامج التربيه حيث ينتج عن عدم التهويه الجيده ارتفاع نسبه غاز الأمونيا بالعنبر والناتج من تحلل زرق الدواجن مما يسبب مشاكل تنفسيه للطيور وقله حيويتها • • وشهيتها للغذاء كذلك يؤدى ذلك لارتفاع نسبه الرطوبه بالعنبر وزياده العوامل • المهيئه للأمراض كذلك يؤدى تعرض الطيور للتيارات الهوائيه البارده إلى زياده نزلات البرد والناتجه عن التهابات الجهاز التنفسى وكذلك قله معدلات النمو وضعف الانتاجيه.


    4- الرطوبه المرتفعه :
    يؤدى ارتفاع نسبه الرطوبه فى العنبر والناتج من أى من الأسباب السابقه إلى عدم قدره الدواجن من التخلص من العبء الحرارى الزائد بأجسامها مما يؤدى إلي الاحتباس الحرارى والنفوق. كذلك يؤدى إلى ضعف مقاومه أجهزه الدواجن وتهيئتها للاصابه بالميكروبات التى لها قدره عاليه على التكاثر فى تلك البيئه خصوصا مرض الكوكسيديا والذى يظهر وينتشر سريعا فى تلك الحاله.

    5- الإجهاد:
    يوجد كثير من العوامل الأخرى التى تسبب إجهاد للطيور والتى تؤثر بالتالى على معدلات النمو والكفاءه التحويليه وتهيئه الدواجن للاصابه بالأمراض مثل الجوع والعطش وقص المنقار ونقل الطيور والتحصينات خصوصا التحصين باللقاحات الحية….الخ.
    المقال يعبر فقط عن رأى الكاتب ولا يعبر بالضرورة عن رأى الموقع

للمشاركة وإضافة تعليقاتك وأرائك سجل دخول
ما رأيك ؟

إقرأ أيضا..

» المزيد
عصير الجزر وفوائدة للطيور

عصير الجزر وفوائدة للطيور

يحتوي على فيتامين أ بكثرة,,وبروتينات وفيتامين ب1 و ب2 وب 3 وب 6 وفتامين ج والكالسيوم والحديد والماغنيسيوم والفوسفور والصوديوم والبوتاسيوم ...

عدد المشاهدات : 8780 مرة التفاصيل
مرض نيوكاسل (شبه طاعون الدجاج) ND

مرض نيوكاسل (شبه طاعون الدجاج) ND

الكاتب دكتور ياسر الباهى

عدد المشاهدات : 4961 مرة التفاصيل
الالتهاب الكبدي الفيروسي في البط Duck virus hepatitis

الالتهاب الكبدي الفيروسي في البط Duck virus hepatitis

تنتقل العدوى عن طريق الغذاء الملوث بالفيروس القادم من زرق بط مصاب وذلك بأحد طرق نقل العدوى المعروفةوهو مرض يصيب صغار…

عدد المشاهدات : 2652 مرة التفاصيل
الشرح المفصل لمرض الكوكسيديا الطفيلى وأعراضه وعلاجه والوقايه منـــه.

الشرح المفصل لمرض الكوكسيديا الطفيلى وأعراضه وعلاجه والوقايه منـــه.

مرض الكوكسيديا هو نــوع مــن أنــواع البروتوزوا التــى تتطفــل علــى أمعــاء الطيور مسببــه خسائـر كبيــره نتيجـه تأخــر نمــو الطيور أو لنفوقهــا و هـى عـادة تصيــب الطيــور بدايــة مـن عمـر 3 أسابيــع و يمكــن أن تستمــر فرصــه الإصابــه بهــا طـوال حيــاه الطائــر.

عدد المشاهدات : 81754 مرة التفاصيل
لمحة عامة عن التداخلات الدوائية البيطرية

لمحة عامة عن التداخلات الدوائية البيطرية

تعريف التداخل الدوائي drug interaction يعرف التداخل الدوائي بأنه التفاعل الحاصل بين دوائين أو أكثر عند مزجهما مع بعضهما فقد ينجم عن هذا التفاعل فقدان في الفاعلية أو زيادة…

عدد المشاهدات : 2390 مرة التفاصيل
مشكلة انقلاب الرحم في الدجاح البياض كيفية حدوثها واعراضها والوقاية منها.

مشكلة انقلاب الرحم في الدجاح البياض كيفية حدوثها واعراضها والوقاية منها.

مشكلة انقلاب الرحم تعتبر مشكله ناتجه عن اخطاء التربيه ومن ضمن هذه الاخطاء عدم الالتزام بساعات الاضاءه وشدتها وذالك بزيادتها عن الحد المطلوب…

عدد المشاهدات : 2071 مرة التفاصيل

فيروس ( الأي بي ib ) فى الدواجن والسيطرة عليه

كاتب الموضوع حماده الدهشورى

عدد المشاهدات : 10661 مرة التفاصيل

طريقه لعلاج الأى بى وتقليل النافق.

طريقه لعلاج الأى بى وتقليل النافق.

عدد المشاهدات : 61554 مرة التفاصيل
أضف إعلانك الآن فى وسيط موقع الدجاج
  • أضف بياناتك ليصلك كل جديد
  • البريد الألكترونى:
  • رقم الجوال:
  • ما علاقتك بالدواجن؟