• لمحة عامة عن التداخلات الدوائية البيطرية

  • بواسطة العضو : Mohamed Negm

    عدد المشاهدات : 2992 مره
  • لمحة عامة عن التداخلات الدوائية البيطرية
  • تعريف التداخل الدوائي drug interaction :
    يعرف التداخل الدوائي بأنه التفاعل الحاصل بين دوائين أو أكثر عند مزجهما مع بعضهما فقد ينجم عن هذا التفاعل فقدان في الفاعلية أو زيادة في السمية أ و ظهور آثاراً جانبية أو قد يتكون مركب أشد فاعلية مما لو كان كل مركب على حدة .

    * أشكال التداخل الدوائي :
    للتداخل الدوائي شكلين هما :
    1- تداخل الحركية الدوائية pharmacokintic interaction .
    2- تداخل المؤثرات الدوائية pharmacodynamic interaction .

    * تداخل الحركية الدوائية pharmacokintic interaction :
    تعريفه : يحصل هذا النوع من التداخل عندما يغير دواء ما صفات الامتصاص أو التوزع أو الانتشار أو الاستقلاب أو الاطراح لدواء آخر ويعبر عنها بالرباعية ( ADME ) وهي اختصاراً لكل من الكلمات الآتية :
    A Absorption الامتصاص
    D Distribution التوزع
    M Metabolization الاستقلاب
    E Excretion الاطراح
    ويخضع هذا الأمر لاعتبارات كثيرة كالوضع الصحي أو العمر أو طريقة إعطاء الدواء فعلى سبيل المثال نجد أن التداخلات الدوائية التي تحدث عند إعطاء الأدوية حقناً ( injection ) سواءً أكان ذلك تحت الجلد ( subcutaneous ) أم في العضل (intramuscular ) أم في الوريد ( intravenous ) تكون نادرة بينما التداخلات الأساسية والهامة تكون عندما تعطى الأدوية عبر الفم ( oral ) .

    أشكاله : له أربعة أشكال رئيسية وهي :
    1- تداخل الامتصاص.
    2- تداخل الاستقلاب أو التحول الحيوي.
    3- تداخل الانزياح أو الروابط البروتينية .
    4- تداخل الاطراح.

    أولاً : تداخل الامتصاص : Absorpation interaction
    وهو يتجلى في أربعة مظاهر :
    - تغيير درجة الحموضة المعدية المعوية effects of changes in gastrointestinal PH .
    - تغيير الحركة المعدية المعوية .changes in gastrointestinal tract motility
    - تغيير الادمصاص والاستحلاب وباقي الآليات المركبة الأخرى adsorption chelation and other complexing mechanisms.
    - سوء الامتصاص الناجم عن الأدوية malabsorption caused by drugs.
    وهنا نجد أن إعطاء بعض الأدوية التي تسبب زيادة الحركة المعدية المعوية كالمسهلات مثلاً يؤثر على امتصاص أدوية أخرى حيث ينجم عن ذلك خفض تركيزها في بلازما الدم مما ينجم عنه فشل المعالجة بينما الأدوية التي تقلل من الحركة المعدية المعوية كالمقبضات أو الأدوية الممسكة تزيد من امتصاص الأدوية بشكل كبير مما ينجم عنه زيادة مفرطة في تركيز الدواء في بلازما الدم وهذا قد يقود إلى حالات من التسمم الدوائي كذلك فإن بعض الأدوية تمنع امتصاص أدوية أخرى فمثلاً مركبات النيتروفيوران والتتراسكلينات والانروفلوكساسين بوجود الشوارد المعدنية كأملاح الكالسيوم والحديد والزنك يتعطل امتصاصها حيث تتحد معها مكونة مركبات معقدة غير قابلة للامتصاص كذلك فإن النيومايسين يمنع امتصاص البنسلين وكذلك مركبات السلفا ينخفض امتصاصها بوجود مضادات الحموضة والأمثلة على ذلك كثيرة .

    ثانياً : تداخل الاستقلاب : drug metabolisem interaction
    إن تلك التبدلات أو التحولات التي تطرأ على الأدوية بعد امتصاصها تعرف بالاستقلاب ويذهب ناتج هذا الاستقلاب في اتجاهات مختلفة فبعضها يذهب إلى البلازما وبعضها إلى الكلى وبعضها إلى الجلد وبعضها يعود ثانية إلى الأمعاء وأغلب تلك التبدلات تتم عبر الأنزيمات ولذلك فإن تداخل الاستقلاب يتجلى بالتغيرات التي تطرأ على تلك الأنزيمات من جهة وتغير جريان الدم عبر الكبد بعد الامتصاص من جهة أخرى ولذلك يمكن القول أن تداخل الاستقلاب يتمثل بـ :
    تحريض أنزيمات التمثيل الدوائي .
    تثبيط أنزيمات التمثيل الدوائي.
    تغيير جريان الدم عبر الكبد بعد الامتصاص من الأمعاء .

    ثالثاً : تداخل الانزياح : drug displacement interaction (protein binding)
    المقصود به : قيام دواء بمزاحمة دواء آخر على مكان ارتباطه في بروتين البلازما .
    فمن المعلوم أنه بعد الامتصاص تتوزع الأدوية بسرعة في الجسم كله عبر جهاز الدوران حيث نجد أن بعض الأدوية تنحل كلياً في البلازما وبعضها يرتبط مع بروتين البلازما لذا فإنه من المعلوم أن الكفاءة العلاجية مرتبطة بنسبة الأدوية الحرة الموجودة في البلازما ومن الأمثلة على الأدوية ذات الارتباط العالي ببروتين البلازما حمض النالديكسين و السلفانوميدات لذلك فإن كفاءتها العلاجية تكون منخفضة .

    رابعاً : تداخل الإطراح : ( Excretion )
    بما أن معظم الأدوية تطرح إما عبر الصفراء لذلك تكون تداخلات الإطراح على الشكل الآتي :
    - تغير الإطراح الأنيبيبي الكلوي الفعال changes in active kidney tubule excretion , مثال ذلك البروبنسيد يخفض إطراح البنسلين.
    - تغير جريان الدم الكلوي .changes in kidney blood flow
    - إطراح الصفراء والنقل الكبدي المعوي Biliary excretion and the entero hepatic shunt .
    ويهمنا هنا موضوع النقل الكبدي المعوي عبر الصفراء , ومن الأمثلة على ذلك التتراسكلينات و البنسلينات حيث أنها تطرح عبر الصفراء إلى الأمعاء حيث تستقلب بواسطة الفلورا ويعاد امتصاصها بشكل فعال إلا أن ذلك يتأثر بوجود مضادات حيوية أخرى قد تثبط عمل هذه الفلورا .


    تداخل المؤثرات الدوائية interaction Pharmacodynamic :
    و تعريفه : ويقصد به تغيير فعل دواء ما من خلال تواجد دواء آخر معه في موقع التأثير ذاته أي أن هذا الأمر يحدث في مواقع الفعل الدوائي ويكون التداخل إما مباشرا" حيث تتسابق بعض الأدوية أحيانا إلى نفس المستقبلات وإما أن يكون غير مباشر وهذا يتعلق بالتداخلات المرتبطة بالآليات الفسيولوجية وهذا التداخل يسهل الحديث عنه وتصنيفه بشكل اكبر من تداخل الحركيات .
    و أشكاله : لهذا النوع من التداخل أربعة أشكال وهي :
    1. تداخل الإضافة والتآزر وسمية المركبات Additive or Synergistic and combined toxicity
    2. تداخل التضاد أو المعارضة Antagonism Or Opposing Interaction
    3. التداخل تبعاً لتغيرات آليات النقل الدوائي interaction Due To Changes In Drug Transport
    4. التداخل تبعاً للاضطرابات في السوائل والتوازن الشاردي interaction Due To Disturbances In Fluid And Electrolyte Balance .
    وسوف نقوم بتعريف ما يهمنا من هذه المصطلحات فيما يلي :
    ـ الإضافة : تعرف بأنها إعطاء دوائين مع بعضهما ولهما نفس التأثير وهذا الأمر قد يفيد في منع تشكيل عترات مقاومة للأدوية , ومثال ذلك مشاركة المضادات الحيوية الموقفة لنمو الجراثيم مع بعضها ( لينكومايسين + سبكتينومايسين ) .
    ـ التآزر : يعرف بأنه إعطاء دوائين أو أكثر يكون لهما فعل أكبر مما لو كان كل منهما على حدة , مثال ذلك (السلفا + ترايمثوبريم ) , وكذلك( البنسلينات + الآمينوجلوكوزيدات ) …..
    ـ التضاد أو المعارضة : يحصل هذا الأمر عندما يعطى دوائين مع بعضهما ولهما تأثيرين متعاكسين , مثال ذلك إستخدام مضادات التجلط مع فيتامين K , كذلك( البنسلينات + التتراسكلينات ) ……
    وعلى العموم هنالك قاعدة عامة تنظم المشاركات الدوائية يمكن أخذها بعين الاعتبار عند اللجوء إلى خلط الأدوية مع بعضها وهي كما يلي :
    ( موقف + موقف = إضافة)
    ( قاتل + قاتل = تآزر )
    ( قاتل + موقف = تضاد )


    *المصدر : موقع Syrian vet Clinic

    * مع تحياتى : المهندس : محمد حسينى

  • المقال يعبر فقط عن رأى الكاتب ولا يعبر بالضرورة عن رأى الموقع

تعليقات الأعضاء
Dr-Jalal Hassan    "عامل"    09 سبتمبر 2016
الله يجزيك الخير
للمشاركة وإضافة تعليقاتك وأرائك سجل دخول
أضف تعليقك

إقرأ أيضا..

» المزيد

حبة البركة ودورها في تغذية وعلاج الدواجن

حبة البركة ودورها في تغذية وعلاج الدواجن

عدد المشاهدات : 54221 مرة التفاصيل

ما هي الحلول العملية لمقاومة السموم الفطرية فى الدواجن ؟

أربعة نقاط أساسية يجب على المربى معرفتها للتعامل مع السموم الفطرية فى الدواجن والوقاية منها

عدد المشاهدات : 19007 مرة التفاصيل
( الافتراس )......من امراض أخطاء التربية فى الدواجن

( الافتراس )......من امراض أخطاء التربية فى الدواجن

يمكن تلخيص حالات الافتراس للطيور في نهش أصابع أرجل الكتاكيت الأخرى أو جذب الريش أو النهش في منطقه الجناح ويبدأ النقر في فتحه المجمع ومع تقدم الحالة وازدياد النهش…

عدد المشاهدات : 8675 مرة التفاصيل

تعرف على طريقة عمل مضاد سموم

معلومه مهمه جدا للناس اللي بتدور علي مضاد مسوم وغسول في نفس الوقت ويكون قوي وكفائه وابن ناس ومحترم .... بعض المربيين بتقول انا بستعمل الخل وبيؤدي نفس الوظيفه ..…

عدد المشاهدات : 13858 مرة التفاصيل
برنامج تطهير مزارع الدواجن

برنامج تطهير مزارع الدواجن

بيع السبله ويتم عمليه التكحيت والكنس داخل العنبر عده مرات وذلك للتخلص من بقايا السبله من الدوره السابقه....

عدد المشاهدات : 13089 مرة التفاصيل

نبذه عن دواجن التسمين بالسعودية

توضيح للشغل باللملكه بصفه عامه وازاي ممكن نستفيد من الشغل ده لو اتنفذ فمصر ممكن يقلل من الوبائيه...

عدد المشاهدات : 1136 مرة التفاصيل

مرض الكلوستريديا واعراضه والوقايه منه وعلاجة .

تعرف على مرض الكلوستريديا واعراضه والوقايه منه وعلاجة .

عدد المشاهدات : 109598 مرة التفاصيل

تعرف على انزلاق الوتر عند الدواجن و اعراضه والوقايه منه وعلاجه.

تعرف على انزلاق الوتر عند الدواجن و اعراضه والوقايه منه وعلاجه.

عدد المشاهدات : 10872 مرة التفاصيل
أظهرت دراسة جديدة أن الدجاج قادر على الجرى من اليسار إلى اليمين تماماً مثل البشر.

أظهرت دراسة جديدة أن الدجاج قادر على الجرى من اليسار إلى اليمين تماماً مثل البشر.

أظهرت دراسة جديدة أن الدجاج قادر على الجرى من اليسار إلى اليمين تماماً مثل البشر.

عدد المشاهدات : 5844 مرة التفاصيل

طرق انتقال المرض في الدواجن

طرق انتقال أمراض الدواجن بصورة عامة هناك طريقتان لانتقال أمراض الدواجن وانتشارها من طائر لآخر

عدد المشاهدات : 77 مرة التفاصيل
أضف إعلانك الآن فى وسيط موقع الدجاج
  • أضف بياناتك ليصلك كل جديد
  • البريد الألكترونى:
  • رقم الجوال:
  • ما علاقتك بالدواجن؟